أخرهن سهير رمزي وشهيرة.. فنانات خلعن الحجاب

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورًا للفنانة سهير رمزي بصحبة الفنان شهيرة، أثناء حضورهن حفل خيري أقيم بمناسبة عيد الحب، وشهد حضور عدد كبير من سيدات المجتمع، إلى جانب مصمم الأزياء الشهير هاني البحيري.

وآخر تلك النجمات اللتي أثرن جدلًا عقب قرارها خلع الحجاب، الفنانة حلا شيحة، حيث أعلنت عودتها مجدداً للساحة الفنية.

اعتزلت الفنانه عبير صبري الفن عام 2002 حتى ترتدي الحجاب، واكتفت خلال تلك الفترة بالظهور في البرامج، إلى أن فاجأت الجميع تراجعها عن ذلك القرار في 2007.

وفي حديث لـ«العربية نت» حينها قالت «عبير» إن «شح فرص العمل في الفن والإعلام بالنسبة للمحجبة هو الذي دفعها إلى ذلك»، مشيرةً إلى أنها ستظل متحفظة فيما يعرض عليها بعد هذا القرار، ولن تسمح بأن يستغل أحد عودتها من الحجاب في أعمال فنية غير محترمة.

وقالت «عبير» في حوارها لمجلة «لها»: «أتمنى أن ينعم الله عليّ بهذه الخطوة مرة أخرى في حياتي دون أي تسرع مني ويحسن خاتمتي، وهذا دعائي له دائمًا، وأثق برحمته عليّ».
في عام 2006 تألقت الفنانة إيمان العاصي في مسلسل «حضرة المتهم أبي»، وعقب انتهاء عرضه فوجئ الجمهور بارتدائها الحجاب، وما هي إلا أيام معدودة حتى خلعته سريعًا.

الأمر أوضحته «إيمان» في برنامج «الليلة دي» مع الإعلامية «أروى»، وقالت إنها خلعت الحجاب لأنها لم تستطع مقاومة الإغرائات، وأوضحت: «أنا مش قوية كفاية إني آخد قرار مش سهل ولازم يبقى حد مسؤول هو اللي بياخذها وأنا إنسانة مش مسؤولة فترتها»، مشيرةً إلى أنها مقتنعة تمامًا بالحجاب.

في تسعينيات القرن الماضي اعتزلت الفنانة زيزي مصطفى الرقص، وذلك طلبًا من ابنتها منة شلبي، والتي كانت تعاني من مضايقات زميلاتها كون والدتها «راقصة»، لترتدي الحجاب بعدها.

وفي عام 2011 فوجئ الجمهور بخلع «زيزي» للحجاب، وأرجعت السبب، حسبما ذكرت لمجلة «لها»، لتساقط شعرها، مضيفةً أن الطبيب نصحها بتهوئة شعرها، خاصةً أنها كانت محجبة داخل المنزل أيضًا.

وأضافت «زيزي»: «لن أضحك على أحد وأقول إن الطرحة الخفيفة التي أضعها على رأسي ويظهر شعري من تحتها حجاب، فأنا لست مثل اللواتي يتخذن الحجاب ساترًا».

تألقت الفنانة «شاهيناز» في برنامج «ستار ميكر»، وبعدها بسنوات قليلة ارتدت الحجاب، واستمرت في الغناء لكن على استحياء، إلى أن قررت خلعه بعد 9 سنوات.

وقالت شاهيناز خلال مداخلة تليفونية في برنامج «الوسط الفني»، الذي يذاع على قناة«LTC»: «بمسي على كل المشاهدين، باختصار كل بني آدم وله حاجات في حياته وقناعات ومساحة خاصة، فكرة ألبس الحجاب أو أشيله لما قررت ألبسه كان قراري محدش أجبرني، آه تمسكت به وقت كبير، أنا لما لقيت نفسي أمارس الفن كهاوية قلت لا أنا مش هاوية أنا بقالي أكثر من 15 سنة مطربة محترفة».

وتابعت: «ولما لقيت نفسي مش قادرة أكمل في الفن بالشكل اللي يرضيني وجمهوري وأحس أني بقدم حاجة بحبها مش فكرة إشباع هواية أنا كنت بغني بالحجاب بس التمثيل حاجة تانية، أنا امبارح كنت بالحجاب وإيه المشلكة، الفكرة مش من قد إيه سبت الحجاب، القرار بقاله فترة لكن مسألة الجرأة في إعلان القرار بس».

لفتت للفنانة الشابة ياسمينا علواني انتباه الجمهور بعد ظهورها المتميز في برنامج «Arabs got talent»، والتي ظهرت فيه دون حجاب كأغلب الفنانات.

المفاجأة تمثلت في تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورًا لها وهي مرتدية الحجاب قبل ظهورها بالبرنامج.

تألقت الفنانة «نورهان» بشكل لافت في عدة أعمال درامية في أواخر التسعينيات وأوائل الألفية الثالثة، وعلى رأسهم مسلسلي «سوق العصر»، و«عائلة الحاج متولي»، والتي اختفت بعدها بمدة طويلة ارتدت فيها الحجاب.

وعادت «نورهان» بشكل مفاجئ إلى العمل الفني من جديد دون الحجاب، دون معرفة أسباب ذلك.

أما الفنانة «موناليزا» فاجأت الجمهور باعتزالها الفن وارتدائها الحجاب، عقب تألقها في فيلم «همام في امستردام»، ومسلسل «حديث الصباح والمساء»، ومسرحية «حكيم عيون»، وظهرت على شاشة قناة «إقرأ» معلنةً إسلامها.

وفي نوفمبر 2014 ظهرت «موناليزا» من جديد بعد اختفاء 10 سنوات في برنامج «إنت حر»، الذي كان يقدمه السيناريست مدحت العدل، وذلك من دون حجاب.

وقالت «موناليزا» في البرنامج إنها عاشت طوال الفترة الماضية في الولايات المتحدة الأمريكية، مشيرة إلى أنها سافرت لبحثها عن تأسيس منزل، وأن تصبح زوجة وأمًّا، موضحة أنها لديها 3 فتيات يعيشن في أمريكا.

نفس الأمر تكرر مع الراحلة ميرنا المهندس التي ارتدت الحجاب أثناء محنة مرضها، إلا أنها خلعت الحجاب وعادت إلى التمثيل مرة أخرى، بعد أن شفيت من مرضها، نافية أن يكون هناك صلة بين شفائها وخلعها الحجاب.